وزارة تكنولوجيا الاتصال: تفاصيل حول شرائح الهاتف الجوال المدمجة (eSIM)

وزارة تكنولوجيا الاتصال: تفاصيل حول شرائح الهاتف الجوال المدمجة (eSIM)

Alloblediالخميس 25 نوفمبر 2021 - 09:58

أصدرت وزارة تكنولوجيات الإتصال مساء الأربعاء 24 نوفمبر 2021 ، منشورا حول القواعد المنظمة لبيع شرائح الهاتف الجوال المدمجة (eSIM).

وأوضحت الوزارة أن شريحة الهاتف الجوال المدمجة هي شريحة إتصال إفتراضية مضمنة داخل الهاتف الجوال، لها نفس وظيفة الشريحة التقليدية لكنها توفر مزايا عدة لمستعملي الهاتف الجوال الرقمي ومشغلي الشبكات على حد السواء باعتبارها شريحة قابلة للتفعيل عن بعد وإعادة البرمجة وتمنح المستخدم حرية التفعيل مع عدة مشغلين في آن واحد.

وفيما يلي نص البلاغ:

في إطار مواكبة التطور التكنولوجي في مجال صناعة الهواتف الذكية والذي يتيح حاليا استعمال شرائح الهاتف الجوال الرقمي المدمجة eSIM التي توفر مزايا عدة لمستعملي الهاتف الجوال الرقمي ومشغلي الشبكات على حد السواء باعتبارها شريحة افتراضية مدمجة بالهاتف الجوال قابلة لإعادة البرمجة وتحديث معلومات الاتصال للانتقال من شبكة لأخرى او من رقم نداء لآخر دون الحاجة إلى تغيير الشريحة،

وبهدف تنظيم قواعد بيع شرائح الهاتف الجوال الرقمي المدمجة eSIM في تونس، فإن مشغلي الشبكات العمومية للاتصالات ومشغلي الشبكات الافتراضية للاتصالات مدعوون لاعتماد الإجراءات التالية واتخاذ التدابير ذات العلاقة وفقا لما يلي:

1.     بالنسبة لإقتناء جديد لشريحة مدمجة eSIM، يتعين على مشغلي الشبكات العمومية والشبكات الافتراضية للاتصالات:

-          اتخاذ الإجراءات الضرورية التي تتيح التثبت من هوية المشترك الجديد ومدى مطابقتها للهوية الرسمية من خلال احترام نفس الإجراءات الجاري بها العمل لتسويق شرائح الهاتف الجوال الرقمي العادية SIM وخاصة ما يتعلق منها بالتثبت المادي المباشر من طالب الخدمة وهويته.

-          إدراج أصحاب الاشتراكات الجديدة صلب قاعدة بيانات المشتركين مثلما هو معمول به بالنسبة لشرائح الهاتف الجوال العادية SIM مع مراعاة الخصائص الفنية للشرائح المدمجة بما يمكن من التعرف لاحقا على المشترك. 

2.     بالنسبة لطلبات خدمة التحويل من الإشتراك في خدمة شريحة الهاتف الرقمي الجوال العادية "SIM" إلى الإشتراك في خدمة الهاتف الرقمي الجوال المدمجة eSIM، يتعين على مشغلي الشبكات العمومية والشبكات الافتراضية للاتصالات:

-           تمكين أصحاب الإشتراكات في خدمة شريحة الهاتف الرقمي الجوال العادية "SIM" تامة الهوية من التحويل إلى خدمة الهاتف الرقمي الجوال المدمجة "eSIM" مباشرة على الخط ودون الحاجة للتنقل والحضور بنقاط البيع،

-          التثبت من هوية طالب الخدمة ومدى مطابقتها لوثيقة الهوية الرسمية على مرحلتين:

                                                    i.      التأكد من هوية طالب الخدمة من خلال توجيه رمز ذو الإستعمال الواحد "OTP" عبر إرسالية قصيرة إلى رقم ندائه موضوع طلب الخدمة،

                                                  ii.      التثبت من تطابق هوية طالب الخدمة مع البيانات المسجلة في قاعدة بيانات المشغل والمتعلقة بالشريحة موضوع طلب الخدمة.

هذا ويتعين على مشغلي الشبكات العمومية والشبكات الافتراضية للاتصالات ضمان إمكانية تفعيل باقي المشغلين لإشتراكات إضافية على نفس شريحة الهاتف الجوال المدمجة eSIM.

كما يتعين أن تكون المنظومة المعتمدة من قبل مشغلي الشبكات العمومية والشبكات الافتراضية للاتصالات قابلة للنفاذ حينيا من قبل الهياكل المخولة قانونا لذلك.

وعليه، فإن مشغلي الشبكات العمومية للإتصالات ومشغلي الشبكات الافتراضية للاتصالات مدعوون لتطبيق مقتضيات هذا المنشور، وجميع الإلتزامات المحمولة عليهم بالتشريع الجاري به العمل تجاه الدولة وهياكلها وباقي المتدخلين وتجاه المشتركين بما في ذلك حمل الأرقام.

 

كلمات مفتاحية


مقالات مشابهة